أخبار عاجلة

طارق ذياب يوجه رسالة عاجلة إلى حمدي المدب

على إثر مغادرة التّرجّي الرياضي التّونسي لمسابقة دوري أبطال إفريقيا بعد هزيمته اللّيلة في إياب الدّور نصف النّهائي أمام الأهلي المصري بستاد القاهرة بنتيجة (0 – 1)، بعد أن كان ممثّل كرة القدم التّونسية قد انهزم كذلك أمام الأهلي في مباراة الذّهاب منذ أسبوع بنتيجة (0 – 3) بالملعب الأولمبي حمّادي العقربي برادس بالذّات…

شدّد النّجم السّابق للفريق وللمنتخب الوطني التّونسي، والمحلّل الرياضي بقنوات “بي إن سبورتس”، طارق ذياب، مجدّدا على ضرورة إعادة هيكلة التّرجّي الرياضي من جديد وحمّل مسؤولية تدنّي المستوى الفنّي للفريق للمشرفين على الانتدابات.

غير معقول
وقال طارق ذياب إنّه ليس من المعقول الادّعاء بأنّ هناك حملة ضدّ التّرجّي، مضيفا أنّ المسؤول عن الانسحاب ليس طارق ذياب أو زياد التلمساني أو غيرهما، ولا بدّ من الوقوف على الأسباب الحقيقية للوضع الذي يعيشه الفريق حاليّا.

وأشار إلى أنّ العديد من الأسماء المنتمية للفريق حاليّا لا تستحقّ تقمّص زيّ التّرجّي الرياضي وأنّ هذا الأخير ليس لديه مهاجمين قادرين على إضفاء النّجاعة المطلوبة على الأداء.

كما أكّد طارق ذياب أنّ التّرجّي الرياضي التّونسي لا يمتلك حاليّا لاعبين شبّان بإمكانهم إفادة الفريق والبروز ضمنه مستقبلا.

ضرورة تكوين لجنة فنّية
طارق ذياب شدّد بالمناسبة على ضرورة تكوين لجنة فنّية قادرة على متابعة اللّاعبين في مختلف البطولات طوال العام حتّى يكون بالإمكان التّعاقد مع عناصر بإمكانها المساهمة في إعادة الاعتبار والإشعاع للتّرجّي الرياضي – “وهي مهمّة ليست سهلة”، وفق تعبيره.

ثقة كاملة في حمدي المدب
في ختام تحليله، قال طارق ذياب إنّ الوضع الذي يمرّ به التّرجّي الرياضي التّونسي حاليّا في غاية الصّعوبة، لكنّه أكّد أنّ لديه ثقة كاملة في رئيس النّادي للقيام بالخطوات الضّرورية لإنقاذ الفريق.

محمّد كمّون
المصدر : الصريح أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *