أخبار عاجلة

وزارة الصحة تقدم توصيات للصائمين قبل حلول رمضان

قدمت وزارة الصحة، اليوم الجمعة 17 مارس 2023، جملة من التوصيات الصحية الوقائية الموجهة للصائمين وخصوصا كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة استعدادا لحلول شهر رمضان الكريم

ودعت وزارة الصحة، في ورقة اعلامية، إلى ضرورة تهيئة الجسم للصيام من خلال التقليل التدريجي من استهلاك المنبهات (القهوة والشاي) قبل حلول شهر رمضان والتقليل والإقلاع عن التدخين بأنواعه وتأخير تناول وجبة السحور التي يجب أن تكون متوازنة ومتكاملة وغنية بالنشويات (كالخبز الكامل، البسيسة، المسفوف، الدرع…) وتناول كمية كافية من السوائل خاصة الماء إضافة إلى بعض الخضر والغلال والحليب أو مشتقاته على أن تكون هذه المواد معقمة.

ونبهت الوزارة، إلى ضرورة تجنب الإفراط في الأكل عند الإفطار، وعدم استهلاك اللحوم الحمراء والبيضاء والأسماك مجتمعة في وجبة واحدة، فضلا عن التقليل من المواد الدسمة والملح والسكريات، مشيرة إلى أهمية القيام بنشاط بدني أثناء السهرة كالمشي بعد ساعتين من الإفطار وتجنب الخمول والسهر المفرط والمحافظة على فترات نوم كافية وذلك لمدة 7 ساعات على الأقل.

وبخصوص وجبة الإفطار، أوصت الوزارة ببدأ الافطار بقليل من السوائل كالحليب الدافئ أو “البسيسة” بالماء وتجنب البدأ بأطعمة دسمة أو مملحة، داعية الى أخذ قسط من الراحة بعد شرب السائل وأكل قليل من التمر أو الفاكهة، وذلك قبل الشروع في أكل بقية الأطباق.

وخلال السهرة، بينت الوزارة أنه من الممكن تناول الغلال ومشتقات الحليب المعقمة مع الحرص على الابتعاد عن الحلويات والمرطبات بالأخص الغنية بالسكر والمقلية وشرب كمّيات كافية من السوائل خصوصا الماء وتجنب المشروبات الغنية بالسكر والمنبهات لأنها تزيد من حدة العطش والصداع أثناء الصيام.

أما بالنسبة لمرضى السكري، والمصابين بأمراض مزمنة وكبار السن، أبرزت الوزارة ضرورة استشارة الطبيب قبل حلول شهر رمضان للنظر في إمكانية الصوم من عدمها، وتحديد الأدوية المناسبة في حالة الصيام ومراجعة الكمية وكيفية مواعيد أخذها ومراجعة النظام الغذائي.

ودعت هذه الفئة إلى الحرص على تناول الماء بكميّات كافية موزعة بين الإفطار والسهرة والسحور (حوالي لتر ونصف أو لترين يوميّا)، والتحكّم في كميّات السكريات (الحلويات والمعجنات) والملح والموادّ الدّسمة في الأكل وإتّباع نصائح أخصائي التغذية والطبيب، فضلا عن تناول وجبة سحور متكاملة والقيام بنشاط بدني ملائم بعد الإفطار كالمشي.

ونصحت الوزارة مرضى السكري بالقيام بمراقبة نسبة السكّر في الدّم بانتظام وكلما تطلب الأمر ذلك، مبينة انه إذا كانت هذه النسبة أقل من 0.70 غ/ل أو أكثر من 2.5 غ/ل يجب التوقف عن الصيام والتواصل مع الطبيب أو عيادته لدى حدوث أي أعراض أو تعكرات صحية أثناء الصيام.

المصدر : الجمهورية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *